بحث في الموقع

أحدث المقالات

حاتمية الطائف أبقت منسأة الثبيتي صامدة ! حاتمية الطائف أبقت منسأة الثبيتي صامدة ! محمد هليل الرويليلعام الثالث تنسج طائف الورد فنارات التبديع وشارات الفردانية بترسيخ خرائط تضاريس هذا...
عندما يحكي الثبيتي ولعنة التفرد عندما يحكي الثبيتي ولعنة التفرد سالمة الموشييقول الصينيون عن الشخص الذي يتوفى في خضم أحداث عظيمة فلا يلفت موته أحدا بأنه "مات يوم ا...
المغامرة الإيقاعية وتنوّع الأشكال الشعرية في شعر الثب المغامرة الإيقاعية وتنوّع الأشكال الشعرية في شعر الثبيتي يحرص الثّبيتي على تنويع الأشكال الشّعريّة في مدوّنته، ساعيا من وراء ذلك إلى اختبار الممكنات الجماليّة...
عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد... عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد الثبيتي* ساهم تسارع تطور التجربة الشعرية عند محمد الثبيتي في رفع وتيرة الإرباك الذي مس من كانوا يناصرون تلك...
«البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد «البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد أحمد الحربي في الأسبوع الماضي دعوت عددا من المثقفين والإعلاميين في بيتي على شرف الإعلامي المتميز ...

محمد بن عثمان الثبيتي

في زمن غياب الشعر الحقيقي يموت فكر التنوير ويصاب العقل بالضمور وتشيع ممارسات التسطيح، الأمر الذي يفرض نمطًا سلبيًا لآلية التفكير التي يكون مُخرجها تدني مستوى الذائقة الشعرية، وخفوت الحس المرهف.
إن وجود الشاعر أصبح عملة نادرة نظير المعايير الصارمة التي أبرزها الجمع بين الشاعرية الصافية والثقافة الماتعة؛ لكي يضطلع بدوره الريادي في الارتقاء بمشاعر الرقة والعذوبة.
يرقد سيد البيد - وسيد البيد لمن لا يعرفه هو الشاعر الكبير: محمد الثبيتي - منذ أمدٍ غير طويل على السرير الأبيض في اختبار– نحمد الله عليه – يرقد وهو حاضر جسدًا على سريره، وروحًا في قلوب مُحبيه الذين يتألمون لألمه، وينتظرون الساعة التي يفيق فيها ليحكي لهم – شعرًا - ينفث من خلاله مرارة الجحود ونشتّمُ منه رائحة النكران الكريهة ونستشعر معه ألم النسيان الذي زاد ألمه ألمًا أشد وأمضى.

وكالة أنباء الشعر - خاص

تزامناً مع انطلاق النسخة الثالثة من برنامج أمير الشعراء في نسخته الثالثة , وجه 35 شاعراً ومثقفاً عربياً رسائل ود عبر وكالة أنباء الشعر مهداة إلى الشاعر السعودي المعروف محمد الثبيتي والذي يرقد على السرير الأبيض في أحد المستشفيات السعودية إثر إصابته بجلطة قبل ما يقارب الشهرين , وكان خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز قد أولى اهتماماً كبيراً بالوضع الصحي للشاعر محمد الثبيتي وأمر بنقله عبر طائرة الإخلاء الطبي من مدينة جدة إلى مدينة الرياض إلا أن الوضع الصحي للثبيتي لم يسمح بناء على نصائح الأطباء ,

دعوا الله سبحانه أن يمن عليه بالصحة والعافية.. شعراء:
محمد الثبيتي عبر الحدود في وقت كان فيه المثقف السعودي يدور في حلقة المحلية



سكينة المشيخص - الدمام

اتفق عدد من الشعراء على فرادة تجربة محمد الثبيتي الشعرية في ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، مؤكدين انها استطاعت عبر الحدود في وقت كان المثقف السعودي يدور في حلقة المحلية. وأوضح الشعراء ان الثبيتي الشاعر الحداثي وأحد رواد قصيدة التفعيلة بالمملكة يعد صورة هامة في المشهد الشعري السعودي المعاصر، وهو الذي بقى متألقا في وجدان الشعر والشعراء، وبقت تجربته الشعرية المبدعة مضيئة وإن ثار حولها الجدل واختلف الناس جراءها واختصموا. ودعا الشعراء ان يمن الله سبحانه على الثبيتي، الذي تعرض مؤخراً لجطة قلبية، بالصحة والعافية.
المارد الملهم

د. عبد العزيز المقالح

منذ أسابيع، وفي لقاء أكاديمي حميم، حدثني ناقد عربي أعتز به كثيراً عن المشهد الشعري في الجزيرة العربية والخليج، وقال: إن هذا المشهد يمر – منذ وقت ليس بالقصير- بفترة نهوض حقيقي لم تكن في حسبان النقاد، وحسابات الشعراء، وأن الشعر في هذه الأطراف جاء مفاجأة مدهشة، وغير متوقعة لشعراء (المركز)،

الدمام: عارف العلي
يعد الشاعر السعودي محمد الثبيتي صاحب قصائد «التضاريس»، و«تغريبة القوافل والمطر»، «موقف الرمل»، «الجناس»، «وضّاح» و«بوابة الريح»، أحد أبرز الشعراء السعوديين الذين يعدون من ممثلي حركة الحداثة، فهو أحد رواد قصيدة التفعيلة ومن أبرز كتابها ليس على المستوى السعودي فقط، ولكن على المستوى العربي أيضاً،