بحث في الموقع

أحدث المقالات

عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد... عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد الثبيتي* ساهم تسارع تطور التجربة الشعرية عند محمد الثبيتي في رفع وتيرة الإرباك الذي مس من كانوا يناصرون تلك...
«البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد «البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد أحمد الحربي في الأسبوع الماضي دعوت عددا من المثقفين والإعلاميين في بيتي على شرف الإعلامي المتميز ...
الأمير يقرأ الثبيتي في "أسارير البلاد" الأمير يقرأ الثبيتي في جازان: الوطن   صدر للشاعر علي الأمير "الثبيتي يتلو أسارير البلاد" وهو دراسة حملت عنوانا فرعيا "الإيقاع...
محمد الثبيتي يحرس روح الصحراء محمد الثبيتي يحرس روح الصحراء شوقي بزيعلم يطل العمر بمحمد الثبيتي لكي يذهب بإنجازه الشعري المتميز إلى تخومه الأخيرة، أو يستنفد بشكل...
نزار الثبيتي: قزان أخبرني بإعدام «التضاريس»... ورفض تسليمي... جدة - سعد الخشرميأوضح نزار نجل الشاعر الراحل محمد الثبيتي أن نادي جدة الأدبي رفض تسليمه كامل نسخ ديوان...

• محمد الثبيتي: مواليد الطائف 1954، واحد من أبرز الأصوات القليلة التي صنعت تحولاً نوعياً في الشعرية السعودية منذ الثمانينات وحتى منامه المؤقت، بإذن الله، في عناية الله بتخصصي جدة.
• قال: (ضَمّني، ثم أوقَفني في الرمال ودعاني: بميم وحاء وميم ودال، واستوى ساطعاً في يقيني، وقال: أنت والنخلُ فرعان، ِأنت افترعت بنات النوى، ورفعت النواقيس.. هن اعترفن بسر النوى، وعرفن النواميس؛ فاكهة الفقراءِ وفاكهة الشعراءِ.