بحث في الموقع

أحدث المقالات

عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد... عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد الثبيتي* ساهم تسارع تطور التجربة الشعرية عند محمد الثبيتي في رفع وتيرة الإرباك الذي مس من كانوا يناصرون تلك...
«البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد «البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد أحمد الحربي في الأسبوع الماضي دعوت عددا من المثقفين والإعلاميين في بيتي على شرف الإعلامي المتميز ...
الأمير يقرأ الثبيتي في "أسارير البلاد" الأمير يقرأ الثبيتي في جازان: الوطن   صدر للشاعر علي الأمير "الثبيتي يتلو أسارير البلاد" وهو دراسة حملت عنوانا فرعيا "الإيقاع...
محمد الثبيتي يحرس روح الصحراء محمد الثبيتي يحرس روح الصحراء شوقي بزيعلم يطل العمر بمحمد الثبيتي لكي يذهب بإنجازه الشعري المتميز إلى تخومه الأخيرة، أو يستنفد بشكل...
نزار الثبيتي: قزان أخبرني بإعدام «التضاريس»... ورفض تسليمي... جدة - سعد الخشرميأوضح نزار نجل الشاعر الراحل محمد الثبيتي أن نادي جدة الأدبي رفض تسليمه كامل نسخ ديوان...

إلى الشاعر الكبير محمد الثبيتي

محمد مهدي الحمّادي

فارسٌ تستبقُ الذات
إلى المجهولِ
في ثورةِ تابوتِ الجراحاتِ
تبوحُ الحلم
تنسابُ كخيطِ الضوءِ
من كلِّ الجهاتْ
لم يزل قلبكَ رغمَ
الألمِ المعجون بالقادمِ
من يأسِ المتاهاتِ
نقياً
وكما أرّقكَ الوهمُ
ستسمو ذات فجرٍ
ببريقِ الحبِ
تمتدُّ إلى الشمسِ
ويبقى صوتكَ الخالد
كالألوانِ
في وشمِ القصيدةْ
أيُّ جرح أشعلَ
المخنوق من فوّهةِ
العمرِ على صدركَ؟
أي الكلماتِ اشتعلتْ
بينَ يديكْ؟
شاعرٌ...
يرتعشُ الوقت
على أبياتكَ الثكلى
وما من لحظة واحدة
إلا تناديكَ
كأن الشعرَ
لا شيء
سوى أنتَ الصدى
بين خرافاتِ الحنينْ
صامتٌ كالوجعِ الأحمرِ
في كلِّ طقوسِ المستحيلاتِ
وتمثال القصيدةْ...
نبضكَ الباقي
بلحنِ الأملِ / الحبِ
على كلِّ الجهاتْ

المصدر: صحيفة الجزيرة