بحث في الموقع

أحدث المقالات

حاتمية الطائف أبقت منسأة الثبيتي صامدة ! حاتمية الطائف أبقت منسأة الثبيتي صامدة ! محمد هليل الرويليلعام الثالث تنسج طائف الورد فنارات التبديع وشارات الفردانية بترسيخ خرائط تضاريس هذا...
عندما يحكي الثبيتي ولعنة التفرد عندما يحكي الثبيتي ولعنة التفرد سالمة الموشييقول الصينيون عن الشخص الذي يتوفى في خضم أحداث عظيمة فلا يلفت موته أحدا بأنه "مات يوم ا...
المغامرة الإيقاعية وتنوّع الأشكال الشعرية في شعر الثب المغامرة الإيقاعية وتنوّع الأشكال الشعرية في شعر الثبيتي يحرص الثّبيتي على تنويع الأشكال الشّعريّة في مدوّنته، ساعيا من وراء ذلك إلى اختبار الممكنات الجماليّة...
عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد... عتبات التهجي قراءة أولى في التجربة الشعرية عند الشاعر محمد الثبيتي* ساهم تسارع تطور التجربة الشعرية عند محمد الثبيتي في رفع وتيرة الإرباك الذي مس من كانوا يناصرون تلك...
«البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد «البرنس» وتلاوة الثبيتي أساريرَ البلاد أحمد الحربي في الأسبوع الماضي دعوت عددا من المثقفين والإعلاميين في بيتي على شرف الإعلامي المتميز ...

نويّر بنت مطلق العتيبي-الرياض


سنكذب ..
وعليك يا سيدي
أن تمرر الأكاذيب
بامتنان ..
تماما كما عالمنا الباذخ
في الوحل !!
سيدي ..

إلى الشاعر الكبير محمد الثبيتي

محمد مهدي الحمّادي

فارسٌ تستبقُ الذات
إلى المجهولِ
في ثورةِ تابوتِ الجراحاتِ
تبوحُ الحلم
تنسابُ كخيطِ الضوءِ
من كلِّ الجهاتْ

سعد الثقفي

-1-
ضاحكا لم تزلْ،
فكأن الشموسَ التي أشرقت أخذت ضوءها من يديك.
وكأن المساء الذي غاب – يا صاحبي - 
مات حزنا عليك.
عد لها
عد لها
إنها سوف تفرح إنْ جئتها عائدا
سوف تدنو إليكْ.

عبد الله السميح

طال الوقوفُ وضج الركب من كللِ
وفي المتاهة حزنٌ غيرُ محتملِ
خيامنا بعثرتها الريحُ فانكفأت
على تخومك والأطناب في جدلِ

علي الدميني

أفـِقْ  - فعلى غير ما  عادة ٍ -
قد أطلت الوقوف ْ
أفق سيّد البيد
إن النهار تجمّع في صمته ِ،
وانتحى ذاريات  الكهوف ْ